محافظ كفر الشيخ ووزير الزراعة يتفقدان ثلاجة حفظ التقاوي ومركز التلقيح الصناعي ومحطة إنتاج البيض بالمحافظة

كتب / محمد عبد العظيم

تفقد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفرالشيخ، السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، اليوم السبت، ثلاجة حفظ التقاوي، ومحطة الغربلة، فضلاً عن مجمع محاصيل سخا، ومركز التلقيح الاصطناعي، ومحطة إنتاج البيض، ومصنع الأعلاف التابع للإصلاح الزراعي، بحضور عمرو البشبيشي، نائب محافظ كفرالشيخ، والمهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة، واللواء شعبان مبروك، رئيس مركز ومدينة كفرالشيخ.

وأوضح وزير الزراعة، توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، في نشر فكرة العمل الحر لدى الشباب، ودعوتهم للإستفادة من القروض التي يقدمها البنك المركزي للأنشطة الزراعية والحيوانية بفائدة ميسرة لإقامة مشروعات صغيرة، ومتوسطة في مجال الثروة الحيوانية، والداجنة، ومراكز تجميع الألبان، والمشروع القومي للبتلو، لافتًا إلى أن الوزارة تعمل على تقديم الخبرة والتدريب اللازم، بالإضافة إلي الرعاية البيطرية.

وأكد محافظ كفر الشيخ، علي التعاون الوثيق مع وزارة الزراعة، معلناً عن تشكيل لجنة مشتركة لإنهاء كافة الموضوعات المعلقة بين الوزارة والمحافظة، مشيرًا إلي أن كفرالشيخ محافظة زراعية بالدرجة الأساسية، حيث تسهم بنسبة كبيرة في الإنتاج الزراعي والحيواني، والثروة السمكية.

ووجه محافظ كفرالشيخ، شباب المحافظة للإستفادة من الفرص التي تقدمها وزارة الزراعة، وقروض البنك المركزي الميسرة، لإقامة مشروعات إنتاجية تعمل على زيادة الإنتاج، وحل مشكلات البطالة.

وأضاف وزير الزراعة، أن الهدف من الجولات الميدانية، هو متابعة كافة الأنشطة الزراعية، والحيوانية على الطبيعة، ودعم القيادات ومشاركتهم في نجاحهم، فضلاً عن إعادة تقييم الأصول وحسن استغلالها، بالإضافة إلى معالجة أي سلبيات وحل المشكلات على أرض الواقع.

‏وأشار وزير الزراعة، أن جميع قطاعات الوزارة تعمل بكفاءة عالية لتوفير الغذاء للمواطنين، لافتاً إلى أهمية التعاون مع جامعة كفر الشيخ في مجال البحوث التطبيقية التي تخدم قطاع الزراعة في المحافظة.

وأوضح وزير الزراعة، أن الوزارة تعمل حالياً على زيادة وتنمية الثروة الحيوانية والداجنة، وتحسين السلالات والأصناف، لتحقيق أعلى انتاجية للحد من الفجوة الغذائية، بالإضافة إلي إستمرار تقديم الدعم والخدمات للفلاحين، والتوسع الزراعي الأفقي والرأسي، وزيادة مراكز التلقيح الصناعي، والخدمات الزراعية المميكنة، والإرشاد والاهتمام بالاستثمار الزراعي، ودعم الصادرات، من أجل دعم الاحتياطي المصري بالنقد الأجنبي.

وأكد المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، أن الوزارة تعمل حالياً على رفع كفاءة جميع مزارع الإنتاج الحيواني، وتحويل مزراع الدواجن من النظام المفتوح إلى المغلق، من أجل تنمية وزيادة الثروة الحيوانية والداجنة، لتحقيق الاكتفاء الذاتي من اللحوم وفائض التصدير من الدواجن، مشيراً إلى أهمية قرار وزير الزراعة الذي يلزم أصحاب المزارع بالاستعانة بطبيب بيطري كشرط من شروط الترخيص، مما يساعد على زيادة الانتاج، وتوفير فرص عمل للأطباء البيطريين.

 

عن محمد عبد العظيم

شاهد أيضاً

تشميع عدد ٧ مطاعم ،كافيهات، ومحلات وضبط عدد ٣٠ من حالات الاشغالات

كتبت / رشا جودة 🔻وفقا لتوجيهات اللواء/ محمد الشريف محافظ الإسكندرية بمتابعة تطبيق الضوابط والاشتراطات …