وزير الدفاع الأسبق محمد حسين طنطاوي في ذمة الله ونعي من رئاسة الجمهورية

كتب / محمد عبد العظيم

عن عمر يناهز 85 انتقل إلى رحمة الله تعالى وزير الدفاع المصري الأسبق، المشير محمد حسين طنطاوي، اليوم الثلاثاء،

وتولى طنطاوي إدارة شؤون البلاد باعتباره رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة ووزير الدفاع بعد ثورة 25 يناير.

ومن المقرر إقامة جنازة عسكرية للمشير الراحل يشارك فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وكان المشير طنطاوي تعرض في العام الماضي لأزمة صحية نقل على أثرها لفترة في مستشفى كوبري القبة.

يشار إلى أن المشير طنطاوي، الذي ولد  في الحادي والثلاثين من أكتوبر عام 1935 تخرج في الكلية الحربية المصرية في العام 1956، ثم كلية القادة والأركان.

وشارك طنطاوي في حروب 1967 والاستنزاف وأكتوبر 1973، حيث كان قائد وحدة مقاتلة بسلاح المشاة.

وعمل المشير الراحل ملحقا عسكريا لمصر في باكستان في العام 1975 ثم في أفغانستان.

وفي العام 1991، عين المشير طنطاوي في منصب وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة، وحصل على رتبة المشير بعد ذلك بعامين.

وبعد تنحي حسني مبارك، في 11 فبراير 2012، تولى طنطاوي رئاسة مصر بصفته رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وظل حتى قيام الرئيس المنتخب بأداء اليمين الدستوري وتسلم منصبه في الأول من يوليو 2012.

وفي 12 أغسطس من العام نفسه، أُحيل طنطاوي للتقاعد.

نعي رئاسة الجمهورية

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان لها صباح اليوم “فقدت مصر رجلا من أخلص أبنائها وأحد رموزها العسكرية الذي وهب حياته لخدمة وطنه لأكثر من نصف قرن .. المغفور له المشير محمد حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق ..  بطلاً … من أبطال حرب أكتوبر المجيدة ساهم خلالها في صناعة أعظم الأمجاد والبطولات التي سُجلت بحروف من نور في التاريخ المصري ..

قائداً … ورجل دولة تولى مسؤولية إدارة دفة البلاد في فترة غاية في الصعوبة تصدى خلالها بحكمة واقتدار للمخاطر المحدقة التي أحاطت بـمصر.

 

عن Mohammed Abd Elazem

شاهد أيضاً

قائد القوات البحرية: نمتلك قوة بحرية حديثة وذات كفاءة عالية تعزز الأمن البحري والاستقرار في المنطقة

وطن نيوز الإخباري- مصر أكد قائد القوات البحرية الفريق أحمد خالد، أن #مصر تمتلك قوة …